في ذكرى معركة الكرامة - تصريح البعث في الأردن


تصريح صحفي صادر عن حزب البعث العربي الاشتراكي - الأردن -

- بمناسبة ذكرى معركة الكرامة الخالدة ١٩٦٨/٣/٢١-


قبل خمسين عاماً حقق الجيش العربي الأردني وبالتلاحم مع فصائل المقاومة الفلسطينية أروع ملحمة بطولية في معركة من المعارك المشرفة في تاريخنا المعاصر ، هزمت وقهرت وحطمت أسطورة الجيش الذي لا يقهر الذي كان لا يزال يعيش نشوة الخامس من حزيران قبل عام جاء بغطرسته وهمجيته ليعزز احتلاله للضفة الغربية وسيناء ومرتفعات الجولان ، فكان له الأبطال من جيشنا البواسل يعاونهم أخوتهم من المقاومة فكانوا لهم بالمرصاد لقنوهم درساً لا ينسى في التضحية والبطولة وعادوا بعد أن تكبدوا خسائر فادحة بالأرواح والمعدات فعادت روح الأمل بالنصر لشعبنا وأمتنا وضمدت الجرح النازف وأعادت الثقة بالنفس للإنسان الأردني ​والعربي الذي أصابه في النكسة قبل عام .

ما أحوجنا لأخذ الدروس والعبر في هذه الأيام الحالكة الظلام من حياة أمتنا وعلينا أن نؤمن بأننا بالوحدة والاستعداد وبالإرادة الحرة المستقلة وتغليب التناقض الرئيسي على التناقض الثانوي نصنع النصر على الأعداء .

إن العدو الصهيوني لا يعبأ بغير القوة والغطرسة ، فهذا ما ثبت من مراثونات الركض على المفاوضات العبثية خلال هذه الفترة الزمنية الطويلة والنتائج من سئ إلى أسوأ فهل من يعتبر ؟! .

لقد أكد حزب البعث العربي الاشتراكي منذ تأسيسه وعلى لسان مؤسسه الرفيق المرحوم الأستاذ مشيل عفلق بمقولته المشهوره ( لا تنتظروا المعجزة ، فلسطين لن يحررها إلا الكفاح الشعبي المسلح ) .

ولنا من درس الكرامة العبرة لمن أراد أن بعتبر .

عاش الأردن حراً أبياً

وعاشت الوحدة الوطنية الأردنية

وعاشت فلسطين حرة عربية من النهر إلى البحر

وعاشت الوحدة العربية من المحيط إلى الخليج


عمان ٢١ اذار ٢٠١٨

Featured Posts